بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» اسئلة لمرحلة اعدادي (بوربوينت)
الخميس 1 نوفمبر - 23:15:10 من طرف رفعت

» صدق ولابد ان تصدق
الخميس 11 نوفمبر - 11:52:48 من طرف كيرلس فوزى

» حب ام شهوة
الإثنين 1 نوفمبر - 17:25:39 من طرف كيرلس فوزى

» وزال الاكتئاب
الأحد 24 أكتوبر - 8:24:17 من طرف ايرينى فوزى

» انقذك ام انقذ ابنى
السبت 16 أكتوبر - 9:19:41 من طرف ايرينى فوزى

» الزوجة وجارتها
السبت 2 أكتوبر - 23:06:04 من طرف ايرينى فوزى

» اوعى تقول انا وحيد
الخميس 30 سبتمبر - 11:48:54 من طرف كيرلس فوزى

» لا يدع رجلك تزل
الخميس 30 سبتمبر - 11:45:10 من طرف كيرلس فوزى

» العادات السبع للناس الأكثر فاعلية
الأربعاء 29 سبتمبر - 16:50:31 من طرف ايرينى فوزى


7 مريمات التى ذكروا بالكتاب المقدس

اذهب الى الأسفل

7 مريمات التى ذكروا بالكتاب المقدس

مُساهمة من طرف felobter في الجمعة 18 ديسمبر - 7:13:04

سبع مريمات ذكرن في الكتاب المقدس



مريم اخت موسى و هرون و تتميز بثلاثة اشياء:

اظهرت حكمة عندما تقدمت لابنة فرعون و اشارت عليها ان تحضر لموسى مرضعة التي هي امه.
اظهرت غيرة عندما رنمت بالدف عند عبور بنى اسرائيل البحر الاحمر.
اخطأت عندما تكلمت على موسى النبي فضربت بالبرص (عدد 12)




مريم المجدلية: و تميزت بثلاث اشياء

اخرج الرب منها سبعة شياطين و طهرها من خطاياها
خدمت الرب و تلاميذة مع النساء من اموالهن
كانت اول من ظهر لها رب المجد بعد قيامته و امرها ان تبشر التلاميذ بقيامتة


مريم اخت لعازر - و تميزت بثلاث اشياء:

جلست عند قدمي السيد المسيح و اختارت النصيب الصالح لحياتها و ابديتها
بكت في حزن عند قدمي السيح عندما مات اخوها لعازر و حينئذ بكى يسوع ايضا
امنت بموت المسيح على الصليب و طيبها المسكوب كان تعبيرا عن ذلك


مريم زوجة كلوبا و هي اخت السيدة العذراء و تتميز بالاتي:

لم تفارق اختها العذراء في احزانها ووقفت بجوارها عند الصليب
قدمت ابناءها للرب و هم: يهوذا تداوس و يعقوب الصغير التلميذان و سمعات و يوسي من السبعين رسولا


مريم ام مرقس

قدمت العليه لياكل فيها المسيح الفصح و يصنع سر الافخارستيا
ربت ابنها معلمنا مرقس في خوف الله و اختارة الرب رسولا و كارزا في مصر و هو كاتب انجيل مرقس اول انجيل كتب في العالم
تحول بيتها الى اول كنيسة في العالم اذ ظهر فيها الرب بعد قيامته


مريم التي تعبت في الخدمة
"سلموا على مريم التي تعبت لاجلنا كثيرا"(رو 6:16)
فهي تعبت لاجل الخدمة و الرسل و تعب المحبة لا يضيع
هي مثال للخدام و الخادمات الامناء الذين يحبون بعضهم بعضا
هي لم تنل مديحا من الناس بل من الرب

العذراء القديسة مريم:

العذراء جميلة في طاعتها للرب "هوذا انا امة الرب"
جميلة في اتضاعها و محبتها فذهبت لتخدم اليصابات
جميلة في ايمانها اذ امنت بما قيل لها من قبل الرب
جميله في محبتها للهيكل فهي بقيت تخدم فيه حتى عمر 12 سنه
و جميله في تسبيحها فنطقت بتسبحتها الجميلة "تعظم نفسي الرب"(لو1)
و جميلة في صبرها الصامت لآلام الصليب، صبرها الشاكر
avatar
felobter

عدد المساهمات : 189
نقاط : 591
تاريخ التسجيل : 08/12/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى